بتمويل من الصندوق الوطني للديمقراطية NED للعام 2016 مؤسسة الضمير لحقوق الإنسان تفتتح دورة تدريبية استهدفت طلاب وطالبات جامعة فلسطين بعنوان “تعليم ثقافة حقوق الإنسان لطلبة الجامعات في قطاع غزة “

img_0023الرقم: 39/2016

افتتحت مؤسسة الضمير لحقوق الإنسان، صباح يوم أمس الاثنين الموافق 19 ديسمبر(كانون أول)2016، دورة تدريبية تمهيدية في مجال تعليم ثقافة حقوق الإنسان للطلبة الجامعيين في قطاع غزة، استهدفت 35 مشارك/ة من طلبة جامعة فلسطين، بواقع 24 ساعة تدريبية لمدة اربع ايام متتالية، عقدت في قاعة متخصصة للتدريب في مطعم الدار بمدينة غزة، وتناولت الدورة التدريبية العديد من المواضيع المختلفة حول حقوق الإنسان ومفاهيمها، ويأتي تنفيذ هذا النشاط ضمن سلسلة من الدورات التدريبية نفذتها وتنفذها الضمير وتستهدف من خلالها طلاب/ات مختلف الجامعات الفلسطينية في قطاع غزة، ضمن أنشطة مشروع ترويج ثقافة حقوق الإنسان لطلاب الجامعات في قطاع غزة، بدعم وتمويل من قبل مؤسسة الصندوق الوطني للديمقراطية NED)):National Endowment For Democracy The .

img_0030هذا، وقد افتتح الدورة التدريبية كلا من المدير التنفيذي لمؤسسة الضمير أ. هالة القيشاوي (جبر)، وممثل عن جامعة فلسطين أ. نائل شلط، وادار الجلسة الافتتاحية منسق برنامج التوعية وتعليم حقوق الإنسان أ.على شقورة الذي قدم للمشاركين عرضاً توضيحيا عن مؤسسة الضمير وانشطتها ، وكذلك كل ما يتعلق بالتدريب من حيث المحتوى التدريبي والجدول الزمني، وفريق التدريب، موضحاً أن الهدف من عقد الدورات التدريبية هو التعزيز والتوعية بحقوق الإنسان، ومساعدة طلاب/ات الجامعات على تنمية قدراتهم وإمكانياتهم وتطويرها إلى المستوى الذي يمكِّنهم من الشعور بأهمية وضرورة احترام حقوق الإنسان والدفاع عنها.

من جانبها اشادت المديرة التنفيذية لمؤسسة الضمير على الدور التي تلعبه جامعة فلسطين في سعيها لنشر ثقافة حقوق الإنسان بين الطلبة الفلسطينيين على اعتبار أن قيم حقوق الإنسان هي ثمرة تفاعل وتواصل الحضارات والثقافات عبر التاريخ، كما ورحبت بالمشاركين واعربت عن سعادته بالتزامهم في التدريب الذي يدل على مدى اهتمامهم وسعيهم img_0043لتعلم ثقافة حقوق الإنسان، مشيرتاً إلي أن تعليم ونشر حقوق الإنسان بين فئات المجتمع الفلسطيني المختلفة يشكل حقاً أصيلاً من حقوق الناس باعتباره قائما على أن إعداد الإنسان المؤمن بقيم ومبادئ حقوق الإنسان بحيث يمارسها في سلوكه اليومي من منطلق تمسكه بحقوقه والتزامه بواجباته تجاه حقوق الآخرين واحترامها والدفاع عنها.

فيما أثني ممثل جامعة فلسطين أ. نائل شلط على الدور التي تلعبه مؤسسة الضمير لحقوق الإنسان من خلال المجهودات الحثيثة التي تقوم بها على جميع الأصعدة في تعزيز ونشر وتعليم ثقافة حقوق الإنسان، والدفاع عن حقوق الإنسان داخل الجامعات وخارجها، معرباً عن سعادته على استمرار التعاون بين الطرفين من أجل ضمان خدمة وتحقيق الهدف المشترك في تعليم ونشر حقوق الإنسان بين فئات المجتمع الفلسطيني المختلفة، وخاصة فئة الطلاب معتبراً إياهم شباب المستقل، كما وحثهم على نقل هذه الثقافة إلي أقرانهم بالشكل المطلوب، طالبا من مؤسسة الضمير المضي قدما في هذا المجال من خلال الاستمرار في نشر ثقافة حقوق الإنسان.

img_0059وفي السياق شارك في الجلسة الافتتاحية كلا من العضو عدنان عوض والعضو يوسف بعلوشة وهما طلاب من جامعة فلسطين وأعضاء في فريق أصدقاء الضمير، حيث قدما موجزاً عن أنشطة وانجازات فريق أصدقاء الضمير ورؤيته ورسالته، ومعايير الانضمام له،  وعملوا على حث المشاركين على التفاعل والتنافس من اجل ان يتم اختيارهم وضمهم لفريق أصدقاء الضمير للعام 2016.

انتهي

مؤسسه الضمير لحقوق الإنسان-غزه

img_0065img_0077img_0088لمزيد من المعلومات الاتصال على منسق البرنامج أ. علي شقورة 0595859696

About مؤسسة الضمير لحقوق الإنسان

Leave a Reply