مؤسسة الضمير لحقوق الإنسان تفتتح أعمال دورة تدريبية في مجال تعليم ثقافة حقوق الإنسان

الرقم 2/2011

افتتحت مؤسسة الضمير لحقوق الإنسان، يوم أمس الاثنين الموافق 10 يناير (كانون ثاني)2011، أعمال دورة تدريبية في مجال تعليم ثقافة حقوق الإنسان، لطلبة و طالبات جامعة الأزهر، بواقع 30 ساعة تدريبية، لمدة خمسة أيام متواصلة.

تتناول الدورة التدريبية مفاهيم حقوق الإنسان، و الشرعة الدولية، والديمقراطية، وسيادة القانون واستقلال القضاء، حماية حقوق الإنسان زمن النزاعات المسلحة، ودور الإعلام في تعزيز ثقافة حقوق الإنسان، والحق بالصحة، واليات الرصد والتوثيق لانتهاكات حقوق الإنسان.

هذا وقد افتتح أعمال الدورة التدريبية أ. خليل أبو شمالة مدير عام مؤسسة الضمير لحقوق الإنسان، معرباً عن سعادته بإهتمام ومشاركة طلاب جامعة الأزهر بهذه الدورة التدريبية، مؤكداً على أن تعليم حقوق الإنسان ليس تعليماً حول حقوق الإنسان فحسب، بل يتعدى الأمر إلى أن يكون تعليماً من أجل حقوق الإنسان.

وأشار أبو شمالة إلى أن الهدف من عقد الدورات التدريبية هو التعزيز والتوعية بحقوق الإنسان، ومساعدة الأفراد على تنمية قدراتهم وإمكانياتهم إلى المستوى الذي يمكِّنهم من فهم حقوق الإنسان والشعور بأهميتها وبضرورة احترامها والدفاع عنها، للوصول جميعاً إلى المجتمع الذي نحلم بالوصول إليه.

يشار إلى أنه من المتوقع أن تشهد الأسابيع المقبلة عقد دورات تدريبية مماثلة في مجال حقوق الإنسان في الجامعات، ولطلاب الجامعات الأخرى القدس المفتوحة، والأقصى، بواقع 30 ساعة تدريبية.

والجدير ذكره أن تنفيذ أنشطة مشروع تعليم ثقافة حقوق الإنسان للعام 2010-2011، يأتي بدعم من مؤسسة NED:National Endowment For Democracy The.

 

انتهي

مؤسسة الضمير لحقوق الإنسان-غزة

About مؤسسة الضمير لحقوق الإنسان

Subscribe to Comments RSS Feed in this post

2 Responses

  1. نشكر مؤسسة الضمير التي بدأت في دورات التثقيف لحقوق الانسان حييث كانت دورة رائعة ومن خلال الدورة تعرفنا علي حقوقينا وواجباتنا وتعرفنا كيف نتصرف عندما يقوم احد ب انتهاك حقوقنا

    لذلك نتقدم بالشكر الي هذه المؤسسة التي تعطي المعرفة والتثقيف
    ونتمني بان لاتكون هذه الدورة الاخيرة التي تتحدث عن حقوق الانسان
    وتحياتنا للجميع

  2. شكر الى مؤسسة حقوق الانسان
    بإسمي وبإسم المشاركين بالدورة التدريبية التى عقدت لنا نحن طلاب جامعة الازهر
    نشكر مؤسسة الضمير لحقوق الانسان التي عقد هذه الدورة لتثقيفنا ومعرفتنا بحقوقننا وحقوق الانسان التى كنا نتجهلها او بالاصح لم نكن نعرف ما هو حقنا في الحياة وذلك الدورة علمتنا ما هيا حقوقننا وواجبتنا اتجاه المطابة بهذه الحقوق ,
    لذلك كل الشكر والتقدير الى مؤسسة الضمير لحقوق الانسان في كافة الوطن
    وشكر خاص الى أ. خليل ابو شمالة وباقى المدربيين في هذه المؤسسة
    وشكري وتقديري الى أ. على شقورة

Leave a Reply